تعرض موكب لألوية الحماية الرئاسية التي يقوده "مهران قباطي" لكمينين منفصلين في ابين .. ( تفاصيل )

مهران قباطي

يمن دايز - متابعات

قُتل جندياً وأصيب آخر في كمينين منفصلين استهدفا رتلاً عسكرياً يقوده العميد مهران القباطي قائد اللواء الرابع حماية رئاسية في محافظتي شبوة وأبين جنوبي البلاد في ساعة متأخرة من مساء الإثنين.

وافادت مصادر متطابقة "إن مسلحين يعتقد أنهم تابعون للمجلس الانتقالي الجنوبي نصبوا كميناً أستهدف موكب العميد مهران القباطي قائد اللواء الرابع حماية رئاسية في منطقة "العرم" غرب محافظة شبوة لكن القباطي ومرافقيه لم يصابوا بأذى."

وأضافت أن قوات اللواء الرابع أطلقت النار على مصدر الكمين وتعقبت المسلحين الذين استطاعوا الهروب إلى المناطق والأودية الواقعة بين مديريتي المحفد بمحافظة أبين والعرم في محافظة شبوة.

لكن هجومًا مماثلاً شنه مسلحون يتبعون المجلس الانتقالي الجنوبي استهدف قوات القباطي بينما كان خارجًا من مركز مديرية المحفد أسفر عن مقتل أحد الجنود المرافقين له وإصابة آخر قبل أن تواصل القوة في طريقها صوب مدينة شقرة الساحلية شرق زنجبار حيث تتمركز قوات عسكرية تابعة للحكومة الشرعية.

وبحسب ما أشارت المصادر إن تنسيقاً وتواصلاً جرى بين الجماعتين المسلحتين التابعيتين للمجلس الانتقالي الجنوبي اللتين نفذتا الكمينين اللذين استهدفا قوات اللواء الرابع حماية رئاسية.

وكانت قوات من اللواء الرابع حماية رئاسية قد وصلت إلى منطقة شقرة الساحلية قادمة من محافظة شبوة لدعم القوات الحكومية المتمركزة في شقرة منذ سبتمبر الفائت.