عزمي بشارة : توقيع الاتفاقيات هو استنزاف للشرعية وتمكين الانتقالي

يمن دايز

قال المفكر العربي ومدير المركز العربي للابحاث عزميقال بشارة ان توقيع الاتفاقات بين الشرعية والانتقالي يعد استنزافا للاول وتكتيك للثاني من قبل الحلفاء. 

واضاف في تغريدة بتويتر "‏استنزاف الشرعية: يوقع الانتقالي في اليمن الاتفاقيات تكتيكيا ويخرقها بسهولة في الطريق إلى غايته، لأن هدفه واضح وكذلك هدف داعميه ويخوض معركة واحدة". 

وتابع "وتوقع الشرعية الاتفاقيات ليس ضمن استراتيجية لتحقيق هدفها، بل بضغط من داعمها حليف داعمي الانتقالي وتخوض عدة معارك في الوقت ذاته".

يذكر ان السعودية اجبرت الشرعية على توقيع اتفاق الرياض الثاني مع الانتقالي رغم عدم تطبيقها للاتفاق الاول وهو مايراه مراقبوه مجرد خطوة لكسب الوقت لتمكين الانتقالي واستنزاف الشرعية وإضعافها.