رمزي محروس يكشف عن وصول معدات عسكرية تابعة للقوات الاماراتية إلى أرخبيل سقطرى

رمزي محروس يكشف عن وصول معدات عسكرية تابعة للقوات الاماراتية إلى أرخبيل سقطرى

يمن دايز - خاص

كشف مصدر مسؤول في محافظة سقطرى عن وصول باخرة إماراتية تحمل معدات وعتاد عسكري إلى الميناء، تابعة للقوات الاماراتية . 

وأفاد رمزي محروس محافظ محافظة أرخبيل سقطرى أن باخرة إماراتية افرغت في ميناء سقطرى عربات عسكرية معتبراً ذلك بالتحدي الصارخ "للحكومة الشرعية والسلطات المحلية ومحاولة واضحة لعرقلة تنفيذ اتفاق الرياض."

واتهم محروس دولة الإمارات بالاستمرار في دعم الجماعات المسلحة ومليشيات الانتقالي لتشجيع الفوضى، مشيراً إلى أن وصول معدات عسكرية إلى إلى سقطرى في هذه الظروف "دليل واضح على ما يتم في الأرخبيل من أنشطة لزعزعة الأمن واثارة الفوصى ومصادرة قرار المحافظة وسيادتها وبدعم خارجي." حسبما قال

وأكد محروس أن "مرور هذا الوقت دون حل للمشكلة في سقطرى ودون إعادة تفعيل مؤسسة الدولة وإنهاء الانقلاب وآثاره سيعقد من الوضع ويعمق المعاناة التي يعانيها أبناء سقطرى."

وحمل محروس التحالف السعودي المسؤولية الكاملة عما يحدث في سقطرى مطالباً بالوفاء بالالتزامات التي سبق أن قطعها في حل المشكلة وكل تأخير سيعقد الوضع، مشيراً إلى تواصل مع الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي والحكومة لوقف هذه الاجراءات المستفزة. 

وبين المحافظ محروس بأن ناك دفع واضح ومستمر لتعميق الأزمة وعرقلة كل الحلول ومصادرة الهوية والسيادة وهو ما لم ولن نسمح به وسيقف السقطريون أمام هذا المخطط وسيقاوموه بكل الوسائل المشروعة.

- نجري تواصلا مع رئيس الجمهورية ومع الحكومة الشرعية للعمل جميعا لوقف هذه الاجراءات المستفزة والمتعسفة من قبل الامارات في #أرخبيل_سقطرى.