دبلوماسي أمريكي: خليفة القائد الإيراني قاسم سليماني سيواجه نفس المصير إذا قتل أمريكيين

اسماعيل قآني

يمن دايز / وكالات

قال برايان هوك المبعوث الأمريكي الخاص بإيران في تصريحات لصحيفة الشرق الأوسط إن خليفة القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني الذي قُتل في هجوم أمريكي بطائرة مسيرة سيلقى نفس مصيره إذا سار على نهجه.

وحمّلت واشنطن سليماني مسؤولية تدبير هجمات نفذتها فصائل متحالفة مع إيران على قوات أمريكية في المنطقة. وأمر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتوجيه ضربة الطائرة المسيرة في العراق في الثالث من يناير كانون الثاني بعد تصاعد التوتر بشأن البرنامج النووي الإيراني.

وردت إيران على مقتل سليماني، الذي كان مكلفا بتوسيع نفوذ طهران في أنحاء الشرق الأوسط، بضربات صاروخية على أهداف أمريكية في العراق لكنها لم تسفر عن مقتل جنود أمريكيين.

وبعد موت سليماني، سارعت طهران بتعيين إسماعيل قاآني قائدا جديدا لفيلق القدس، وهي الوحدة المسؤولة عن عمليات الحرس الثوري في الخارج. وتعهد القائد الجديد بالسير على درب سليماني.

وقال هوك للصحيفة ”إن واصل قاآني نهج قتل أمريكيين، فإنه سيلقى المصير نفسه“.

وأضاف في المقابلة التي أجريت في منتدى دافوس ”كان الرئيس ترامب واضحاً، منذ سنوات، أن أي هجوم على الأمريكيين أو المصالح الأمريكية سيقابل برد حاسم“.

وأضاف ”هذا ليس تهديدا جديدا، إذ لطالما قال الرئيس إنه سيرد بحسم لحماية المصالح الأمريكية... أعتقد أن النظام الإيراني يفهم الآن أنه لا يستطيع مهاجمة أمريكا والنجاة بفعلته“.